Sunday , April 21 2019
Home / ثقافة / التنسيق الحضارى: حصرنا 7 آلاف مبنى ضمن أرشيف التراث العمرانى المصرى

التنسيق الحضارى: حصرنا 7 آلاف مبنى ضمن أرشيف التراث العمرانى المصرى

الحضارة: خصصنا 7 آلاف مبنى داخل أرشيف التراث المعماري المصري

الحضارة: خصصنا 7 آلاف مبنى داخل أرشيف التراث المعماري المصري

عقدت الهيئة الوطنية للتنسيق الثقافي منتدى التراث الثاني "التراث – الاستثمار – الاستدامة" الذي عقدته الهيئة للسنة الثانية على التوالي في مقرها للاحتفال بيوم التراث العالمي ، 18 أبريل من كل عام.

رحب المنتدى بحضور رئيس مجلس الإدارة واستعراض دور الهيئة في الحفاظ على التراث المعماري والعمارة المادية وغير المعمارية لأنه التراث الحضاري والثقافي العظيم الذي يميز مصر عن جميع دول العالم والتي هو المخزون الاستراتيجي للأجيال المتعاقبة. لذلك يجب علينا حمايته والحفاظ عليه.

في هذا السياق ، تنفذ الوكالة العديد من مشاريع ترميم وتطوير وترميم الجوانب الحضارية للعديد من المنشآت في القاهرة ، الخديوي ، وتطوير مثلث البورصة ، شارع الشريفين ، شارع الألفي كنموذج ل التراث المادي. كما أن إطلاق العديد من المشاريع التي ترسي أسس التراث غير المادي كمشروع يعيش هنا يوثق تراث الرواد والمبتكرين في مختلف المجالات وكذلك مشروع حكاية الشوارع والحفاظ على حدائق التراث.

وأشار إلى أن "أبو سعدة" قد اقتصر على 7000 مبنى تراثي ، وهو من أركان أرشيف التراث المعماري المصري.

ألقى الدكتور نزار حسن ، مدير المشاريع والدعم التكنولوجي لليونسكو ، كلمة المنظمة ، التي هي شريك وداعم في جميع مشاريع التنمية والحفاظ على التراث الحضاري والثقافي ، الذي أشاد بالمنتدى ودوره في الجمع بين الجميع الأطياف المعنية بالتراث بكل توجهاته وثقافته والعمل على خلق وعي جماعي بأهمية التراث من خلال حوار اجتماعي فيه رؤى وتجارب ومنهجية المنظمات الحكومية وغير الحكومية في الحفاظ على التراث وكيفية الحفاظ عليها عن طريق خلق عائد مادي واستثماري وزيادة الوعي بقيمته.

ألقى اللواء أحمد فؤاد ، نائب حاكم القاهرة للمنطقة الجنوبية ، كلمة نيابة عن اللواء خالد عبد العال ، محافظ القاهرة ، حيث أوضح أهمية الشراكة مع الهيئة في الحفاظ على التراث الحضري والتصدي للانتهاكات. والانتهاكات التي تنتهك خصوصية هذه الأساليب المعمارية المميزة.

خلال الاجتماع ، عقدت ثلاث جلسات بحثية. غطت الجلسة الأولى عرض التطبيقات الرائدة في الحفاظ على التراث من خلال المجتمع المدني والقطاع الخاص ، بما في ذلك تجربة شركة الوعي البيئي في واحة سيوة ، "ثقافة النخيل" ، التي قدمها المهندس المعماري عماد فريد. الإسكندرية ، التي تحدث عنها المهندس. "محمد عبدالمجيد" والمهندس "مصطفى أبو العلا" ، وتجربة الإسماعيلية في الحفاظ على تراث محافظة القاهرة ، الذي قدمه "كريم الشافعي" ، وأدار الجلسة "د. سهير حواس" ، والتي أشارت إلى أنه يجب أن يكون هناك حالة من الانسجام بين الحجر والإنسان حتى التراث الصحي.

الجلسة الثانية التي نظمها المهندس. سيف أبو النجا ، تناول الفوائد الاجتماعية للحفاظ على التراث. عرضت الدكتورة نوال المسيري العائد السياحي على الاستثمار التراثي الذي قدمه أحمد الخادم والعائد الاقتصادي للاستثمار التراثي الذي قدمه الدكتور رامز لاشين.

أما الجلسة الثالثة ، التي أدارها الدكتور ياسر صقر والدكتور حبي حسني ، فقد ركزت على استدامة التراث من خلال المراقبة والاتصالات التي قدمها أيمن جبر ، واستدامة الأصول العقارية وعرضها من قبل اللواء محمد بسيوني. في التراث.

وأوضح أن المنتدى خرج بتوصيات كثيرة ستعمل عليها الهيئة ، وتسليمها إلى القيادة السياسية لتحقيقها من أجل الحفاظ على التراث.

حضر اللقاء اللواء إبراهيم صابر ، نائب حاكم القاهرة للمنطقة الشرقية ، واللواء إبراهيم عبد الهادي ، نائب حاكم القاهرة للمنطقة الغربية ، واللواء محمد عبد اللطيف من شركة العاصمة الإدارية ، والعديد من خبراء التراث المعماري المصري وممثلي اليونسكو ومنظمات المجتمع المدني.

https://platform.twitter.com/widgets.js

About admin

Check Also

مركز إبداع ينظم معرضا لرواد وأجيال فن الكاريكاتير.. الليلة

مركز الإبداع ينظم معرضًا للرواد والأجيال من فن الرسوم .. الليلة بمناسبة الذكرى الخامسة والثلاثين …

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *